Warning: log10() expects parameter 1 to be double, string given in [path]/includes/class_postbit_alt.php(472) : eval()'d code on line 27

Warning: log10() expects parameter 1 to be double, string given in [path]/includes/class_postbit_alt.php(472) : eval()'d code on line 27

Warning: log10() expects parameter 1 to be double, string given in [path]/includes/class_postbit_alt.php(472) : eval()'d code on line 27

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:3281) in [path]/external.php on line 863

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:3281) in [path]/external.php on line 863

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:3281) in [path]/external.php on line 863

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:3281) in [path]/external.php on line 863

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:3281) in [path]/external.php on line 863
منتديات النيل الازرق السودانية - مواضيع متفرقة ومتنوعة - من هنا وهناك http://www.blue-nil.net/vb/ يختص بجميع ما اعجبكم وراق لكم من مواضيع منوعة . مع الشكر للكاتب الاول ar Wed, 16 Aug 2017 21:46:55 GMT vBulletin 60 http://www.blue-nil.net/vb/SaudiSaInc-Moon/misc/rss.jpg منتديات النيل الازرق السودانية - مواضيع متفرقة ومتنوعة - من هنا وهناك http://www.blue-nil.net/vb/ لأمي ثمانية كذبات http://www.blue-nil.net/vb/showthread.php?t=79106&goto=newpost Wed, 16 Aug 2017 16:53:29 GMT لأمي ثماني كذبات يقول المخرج السوري الدكتور مصطفى العقاد ليس دائما ً: تقول أمي الحقيقة !!.. ثماني مرات : كذبت أمي عليّ !!!... تبدأ القصة... لأمي ثماني كذبات

يقول المخرج السوري الدكتور مصطفى العقاد

ليس دائما ً: تقول أمي الحقيقة !!..

ثماني مرات : كذبت أمي عليّ !!!...

تبدأ القصة عند ولادتي ، فكنت الابن الوحيد في أسرة شديدة الفقر

فلم يكن لدينا من الطعام ما يكفينا ....

وإذا وجدنا في يوم من الأيام بعضا ًمن الأرز لنأكله ويسد جوعنا :

كانت أمي تعطيني نصيبها .. وبينما كانت تحوِّل الأرز من طبقها إلى

طبقي كانت تقول : يا ولدي تناول هذا الأرز ، فأنا لست جائعة ..

وكانت هذه كذبتها الأولى

وعندما كبرت أنا شيئا قليلا كانت أمي تنتهي من شئون المنزل وتذهب

للصيد في نهر صغير بجوار منزلنا ، وكان عندها أمل أن أتناول سمكة قد

تساعدني على أن أتغذى وأنمو ، وفي مرة من المرات استطاعت بفضل

الله أن تصطاد سمكتين ، أسرعت إلى البيت وأعدت الغذاء ووضعت

السمكتين أمامي فبدأت أنا أتناول السمكة الأولى شيئا فشيئا ، وكانت أمي

تتناول ما يتبقى من اللحم حول العظام والشوك ، فاهتز قلبي لذلك ،

وضعت السمكة الأخرى أمامها لتأكلها ، فأعادتها أمامي فورا وقالت :

يا ولدي تناول هذه السمكة أيضا ، ألا تعرف أني لا أحب السمك ..

وكانت هذه كذبتها الثانية

وعندما كبرت أنا كان لابد أن ألتحق بالمدرسة ، ولم يكن معنا من المال

ما يكفي مصروفات الدراسة ، ذهبت أمي إلى السوق واتفقت مع موظف بأحد

محال الملابس أن تقوم هي بتسويق البضاعة بأن تدور على المنازل

وتعرض الملابس على السيدات ، وفي ليلة شتاء ممطرة ، تأخرت أمي في

العمل وكنت أنتظرها بالمنزل ، فخرجت أبحث عنها في الشوارع المجاورة ،

ووجدتها تحمل البضائع وتطرق أبواب البيوت ، فناديتها : أمي ، هيا نعود

إلى المنزل فالوقت متأخر والبرد شديد وبإمكانك أن تواصلي العمل في الصباح ،

فابتسمت أمي وقالت لي : يا ولدي.. أنا لست مرهقة ..

وكانت هذه كذبتها الثالثة

وفي يوم كان اختبار آخر العام بالمدرسة ، أصرت أمي على الذهاب معي ،

ودخلت أنا ووقفت هي تنتظر خروجي في حرارة الشمس المحرقة ،

وعندما دق الجرس وانتهى الامتحان خرجت لها فاحتضنتني بقوة ودفء

وبشرتني بالتوفيق من الله تعالى ، ووجدت معها كوبا فيه مشروب كانت

قد اشترته لي كي أتناوله عند خروجي ، فشربته من شدة العطش حتى ارتويت ،

بالرغم من أن احتضان أمي لي : كان أكثر بردا وسلاما ، وفجأة نظرت

إلى وجهها فوجدت العرق يتصبب منه ، فأعطيتها الكوب على الفور وقلت لها :

اشربي يا أمي ، فردت : يا ولدي اشرب أنت ، أنا لست عطشانة ..

وكانت هذه كذبتها الرابعة

وبعد وفاة أبي كان على أمي أن تعيش حياة الأم الأرملة الوحيدة ، وأصبحت

مسئولية البيت تقع عليها وحدها ، ويجب عليها أن توفر جميع الاحتياجات ،

فأصبحت الحياة أكثر تعقيدا وصرنا نعاني الجوع ، كان عمي رجلا طيبا

وكان يسكن بجانبنا ويرسل لنا ما نسد به جوعنا ، وعندما رأى الجيران

حالتنا تتدهور من سيء إلى أسوأ ، نصحوا أمي بأن تتزوج رجلا ينفق

علينا فهي لازالت صغيرة ، ولكن أمي رفضت الزواج قائلة :

أنا لست بحاجة إلى الحب ..

وكانت هذه كذبتها الخامسة

وبعدما انتهيت من دراستي وتخرجت من الجامعة ، حصلت على وظيفة

إلى حد ما جيدة ، واعتقدت أن هذا هو الوقت المناسب لكي تستريح أمي

وتترك لي مسؤولية الإنفاق على المنزل ، وكانت في ذلك الوقت لم يعد

لديها من الصحة ما يعينها على أن تطوف بالمنازل ، فكانت تفرش فرشا

في السوق وتبيع الخضروات كل صباح ، فلما رفضت أن تترك العمل

خصصت لها جزءا من راتبي ، فرفضت أن تأخذه قائلة :

يا ولدي احتفظ بمالك ، إن معي من المال ما يكفيني ..

وكانت هذه كذبتها السادسة

وبجانب عملي واصلت دراستي كي أحصل على درجة الماجيستير ،

وبالفعل نجحت وارتفع راتبي ، ومنحتني الشركة الألمانية التي أعمل بها

الفرصة للعمل بالفرع الرئيسي لها بألمانيا ، فشعرت بسعادة بالغة ،

وبدأت أحلم ببداية جديدة وحياة سعيدة ، وبعدما سافرت وهيأت الظروف ،

اتصلت بأمي أدعوها لكي تأتي للإقامة معي ، ولكنها لم تحب أن تضايقني

وقالت : يا ولدي .. أنا لست معتادة على المعيشة المترفة ...

وكانت هذه كذبتها السابعة

كبرت أمي وأصبحت في سن الشيخوخة ، وأصابها مرض السرطان اللعين ،

وكان يجب أن يكون بجانبها من يمرضها ، ولكن ماذا أفعل فبيني وبين

أمي الحبيبة بلاد ، تركت كل شيء وذهبت لزيارتها في منزلنا ، فوجدتها

طريحة الفراش بعد إجراء العملية ، عندما رأتني حاولت أمي أن تبتسم لي

ولكن قلبي كان يحترق لأنها كانت هزيلة جدا وضعيفة ، ليست أمي

التي أعرفها ، انهمرت الدموع من عيني ولكن أمي حاولت أن تواسيني

فقالت : لا تبكي يا ولدي فأنا لا أشعر بالألم ...

وكانت هذه كذبتها الثامنة

وبعدما قالت لي ذلك ، أغلقت عينيها ، فلم تفتحهما بعدها أبدا ...

إلى كل من ينعم بوجود أمه في حياته :

حافظ على هذه النعمة قبل أن تحزن على فقدانها ...

وإلى كل من فقد أمه الحبيبة :

تذكر دائما كم تعبت من أجلك ، وادع الله تعالى لها بالرحمة والمغفرة ]]>
مواضيع متفرقة ومتنوعة - من هنا وهناك يوسف مدير http://www.blue-nil.net/vb/showthread.php?t=79106
ليه كذبتوا علينا ونحن صغار ؟ http://www.blue-nil.net/vb/showthread.php?t=79103&goto=newpost Tue, 15 Aug 2017 18:19:24 GMT ليه كذبتو علينا و نحن صغار ! كـبرنا وأكتشفنا أن الدواء ليس عصيراً ... كـبرنا وأكتشفنا أن هنالك أمورٌ تخيفُ أكثرُ من الظلام ... كـبرنا لدرجة... ليه كذبتو علينا و نحن صغار !


كـبرنا وأكتشفنا أن الدواء ليس عصيراً ...
كـبرنا وأكتشفنا أن هنالك أمورٌ تخيفُ أكثرُ من الظلام ...
كـبرنا لدرجة شعورنا
بأن وراء ضحكة أمي الف دمعة ••
و وراء قوة ابي الفُ مرض •
كـبرنا لنجد ان مشاكلنا
ما عادت تحل بقطعة حلوى
لا مال ولا ضحك و لعب
وأن والدينا لن يمسكا أيدينا دائما
لعبور الشارع أو منعطفات الحياة ••
كـبرنا واكتشفنا أننا لم نكبر وحدنا فقط
بل كبر أبوينا معنا
وأوشكوا على الرحيل
أو رحلوا فعلاً ••
كـبرنا جداً ••
وعرفنا ان قسوة أمي كانت حب
وغضبها حب وعقابها حب
فيالها من حياة وما أغربها من دنيا
وما أقصر العمر
عذراً فيثاغورس
أمي هي المعادلة الأصعب
عذراً نيوتن
فأمي هي سر الجاذبية
عذراً إديسون
فأمي هي اول مصباح في حياتي
عذراً أفلاطون
فأمي هي البقعة الفاضلة في قَلّبي
عذراً روما
فكل الطرق تؤدي إلى حب أمي
عذراً جولييت
فأمي هي حبيبتي ••
عذرا للجميع •
فمهما احببتكم فلم ولن احب احدا مثل ما أحببت امي فهي امراة لن تتكرر في هذه الحياة
عذرا أمي لأنني لم افهمك وانا صغيره


مما رآق لي... ]]>
مواضيع متفرقة ومتنوعة - من هنا وهناك نجوي محمد http://www.blue-nil.net/vb/showthread.php?t=79103
ماذا تعرف عن جزر المالديف؟؟؟ http://www.blue-nil.net/vb/showthread.php?t=79038&goto=newpost Tue, 01 Aug 2017 05:01:10 GMT جزر المالديف دولة مسلمة
ﻻ نعرف عنها الكثير ..
وتاريخها الموثق هو أقرب إلى اﻷساطير ..
*
جزر المالديف دولة مسلمة تقع في المحيط
الهندي ..
وهي مجموعة جزر صغيرة يبلغ عددها
1190 جزيرة .. والمأهول منها 200
فقط ..
اسم عاصمتها ماليه .. كانت محمية بريطانية
واستقلت في عام 1965 م ..
يبلغ عدد سكانها 309 ألف نسمة كلهم
مسلمون ..
وشعب المالديف متدين يحب اﻹسﻼم
ويحرص على اﻵداب اﻹسﻼمية ,
فالسلوكيات اﻹسﻼمية تبدو واضحة للعيان ,
فالحجاب منتشر , ويحترم السكان اﻷذان ,
ويقبلون على المساجد , وتغلق المطاعم
نهارا في شهر رمضان , وتُمنع المجاهرة
بالفطر فيه .
وتوجد هيئة عليا لمراقبة التطبيق الصحيح
ﻷحكام الشرع اﻹسﻼمي في جميع المحاكم
.
ويقوم رئيس الدولة بإلقاء خطبة الجمعة ،
وإمامة الصﻼة بالناس ،
وإلقاء الوعظ واﻹرشاد في المناسبات
الدينية واﻻجتماعية ،
كما يقوم بإلقاء الدروس والنصائح في
اﻹذاعة والتلفزيون ,
باﻹضافة إلى تدريس بعض المواد الدينية
في كلية الدراسات اﻹسﻼمية ، و
كذلك يقوم رئيسهم بإصدار صحيفة دينية
أسبوعية باسم ‏( سبيل الدين‏) منذ ثمانية
عشر عاماً .
وأكثر أعضاء الحكومة في المالديف من
خريجي الجامعات اﻹسﻼمية ومنهم وزير
الحج ..
نسبة اﻷمية في تلك البﻼد طفيفة جداً ﻻ
تتجاوز %2 ..
ورغم أن اللغة الرسمية ليست العربية إﻻّ
أنه ﻻ يوجد بين السكان من ﻻ يستطيع أن
يقرأ في كتاب الله تعالى بنفسه .. وذلك
بفضل مدارس تعليم القرآن الكريم ..
تعتبر السياحة المصدر الثاني للدخل
القومي بعد الصيد ,
والسياحة في ذلك البلد مضرب المثل فهي
ﻻ ابتذال فيها وﻻ تنازل عن المبادئ
اﻹسﻼمية ..
فيُمنع تقديم الخمور للسياح , ويُلزم السائح
باحترام قوانين البﻼد اﻹسﻼمية ,
فﻼ يوجد عري وﻻ خروج على اﻵداب
العامة .
وقد خصصوا للسياح أربعة وثمانين جزيرة
منعزلة للسياحة فقط
وﻻ يسمح للسائح أن يذهب إلى الجزر
المأهولة بالسكان المسلمين إﻻ إذا التزم
باﻵداب اﻹسﻼمية ,
وﻻ يسمح له وﻻ لغيره بإظهار اﻹفطار في
نهار رمضان .
وعلى الرغم من صرامة تلك القوانين فقد
انتعشت السياحة هناك كثيرا
ووصل عدد السياح عام 2007 م إلى
أكثر من ثمانية مليون سائح ,
وهو رقم ضخم بالمقارنة مع عدد السكان
الذي ﻻ يتجاوز ثﻼثمائة ألف .
نأتي إلى قصة دخول اﻹسﻼم إلى تلك
البﻼد .. وهي قصة أقرب إلى اﻷساطير ..
وقد وثّقها الرحالة ابن بطوطة في كتابه
‏(تحفة النُظّار في عجائب اﻷمصار وغرائب
اﻵثار ‏) ..
والقصة منقوشة على لوحة جدارية بجانب
الجامع الكبير في ماليه ..
دخل اﻹسﻼم إلى تلك الجزر
في بدايات القرن الخامس
الهجري ‏( عام 1153 م ‏)
عندما وصل إلى شواطئها شاب
مسلم حافظ للقرآن الكريم من
المغرب العربي اسمه أبو
البركات يوسف البربري ..
يقال أن السفينة التي كان يُبحر بها تحطّمت
قبالة شواطيء إحدى تلك الجزر ..
وقذفته اﻷمواج إلى الشاطيء , حيث عالجه
واعتنى به أحد الصيادين مع أسرته ,
واستضافه في بيته , حيث تعلّم لغة
السكان .
وذات يوم , رأى ذلك الشاب الصياد وزوجته
يبكيان بحرقة ,
وعلم منهما أن القرعة قد وقعت على
ابنتهما الشابة لتقديمها قرباناً لوحش
الجزيرة ,
حيث اعتاد السكان أن يقدّموا للوحش فتاةً
كل شهر ,
يضعونها ليﻼً عند طرف الغابة , فيأتي
الوحش ويأخذها , وﻻ يتعرّض بعد ذلك
للقرويين بسوء طوال الشهر ..
قرر ذلك الشاب أن يذهب بدﻻً من تلك
الفتاة إلى الغابة ,
وأخبر الصياد وأسرته أنه سيكون بخير بإذن
الله تعالى ..
وفعﻼً وضعوه في المكان المعهود فأخذ
يقرأ سورة ياسين وآيات القرآن الكريم
طوال الليل ..
وكان يشعر بالوحش يقترب منه فإذا سمع
اﻵيات يبتعد .. إلى أن أشرقت الشمس ..
وأعاد الشاب الكرّة ثﻼث ليالٍ فذهب
الوحش ولم يعد في الليلة الرابعة وتخلّص
منه القرويون ..
عندما سمع السلطان , وكان اسمه ماها
كﻼمنجا ,
بأمر ذلك الشاب استدعاه وسأله عن حقيقة
اﻷمر فقرأ عليه القرآن الكريم .. وحدّثه عن
اﻹسﻼم .. ودعاه إليه .. فدخل الملك في
اﻹسﻼم .. وغيّر اسمه إلى ‘ محمد بن عبد
الله ‘ .. وأسلم كل سكان البﻼد ..
وقد أقام ذلك الشاب في تلك الجزر يُعلّم
أهلها القرآن الكريم .. والفقه الشافعي ..
والعلوم الدينية اﻷخرى التي كان يعرفها
إلى أن توفّاه الله تعالى ..
ويروي الشيخ سلمان العودة الذي زار تلك
البﻼد أنه رأى قبر ذلك الرجل في الجزيرة
..
وقد بنوا بجانبه مسجداً ..
سبحان الله .. رجل واحد .. أكرمه الله
تعالى .. وجعل على يديه إسﻼم أمّة ..
اللهم .. يا أكرم اﻷكرمين ..
ويا أرحم الراحمين ..
إجعل لنا سهماً في نصرة دينك وخدمته ..
يا عظيم... ]]>
مواضيع متفرقة ومتنوعة - من هنا وهناك يوسف مدير http://www.blue-nil.net/vb/showthread.php?t=79038